سلبيات العمل الجاد الفاعل لرئيس المجلس الاقليمي بالخميسات…ومادا بعد دورة بلدية تيفلت؟

محمد الفرتاحي الرباط.

مند تولي لحموش،رئاسة المجلس الاقليمي وهو في سبات عميق امام تفاقم الاوضاع وزيادة العوة بين الحماعات المنضوية ولم يتخقق قط اي عمل ايحابي ماعدى الخلول الترقيعية والتسويفية والغيابىالمستمر للرئيس المقرون بضرورة اهد نوعد معه هدا اظا تمرم …ولكنه لا يستقبل اي كان … هدالاجتماعي الممنهج من لذن لحموش والذي يستخدمه كلما صدر في حقة بيان او مقالة صحفية الا وتقدم بشكاية للنيابة العامة لاسكات الكل…وهاهو اليوم حصل على دعم من وزارة الداخلية وقدره 10 مليار سنتيم وماتبقى له الا القليل من المدة الزمنية …ترى اين سندهب هده الملايير … وتوعد بالعودة مجددا للمجلس الاقليمي متسائلين لمادا لا تتدخل الاجهزة الوصية في شخص عامل الاقليم لاسكاته ووقف النزيه ورفع رسالة الى السدة العالية بالله…..علاوة على دالك بتيفلت عقدت دورة المجلس وتمت الموافقة بالاجماع امام زخم من المشاكل المطروحة بالمدينة كتهيئة دراعو وسهب الحرشة مع تعويض الملاكين عن الازقة والشوارع المخصومة من حقهم مند امد بعيظ والمدينة في سبات عميق ولم يتحقق اي عمل يدكر بها على المستويين فوقي وتحتي من البنية…حيث لوحض ثراء وغنى بعض المستشارين منهم من تملك فيلات داخل وخارج المدار الحضري ومقاهي وسيارات فارهة وغيرها ودون ان يعيرو ادنى اهتمام الى المواطن الضعيف الدي صوت عليهم واستغفلوه..تيفلت تلزمها زيارة مولوية او غضبة ملكية للابد…مدينة استثمار المال وشراء الذمم لا غير.